× logo-ifm
  • الصور
  • الأخبار
  • منوعات
  • البرمجة
  • تسجيلات
  • الفيديو

  • رئاسية 2019: المحكمة الإدارية ترفض جميع الطعون الاستئنافية لنتائج الانتخابات الرئاسيّة السابقة لأوانها

    رئاسية 2019: المحكمة الإدارية ترفض جميع الطعون الاستئنافية لنتائج الانتخابات الرئاسيّة السابقة لأوانها


    أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الإدارية عماد الغابرى بأن الجلسة العامّة القضائيّة قد أصدرت اليوم الاثنين أحكامها المتعلّقة بالطعون الاستئنافية لنتائج الانتخابات الرئاسيّة السابقة لأوانها، وقضت برفضها جميعا.

    وأشار الغابري إلى أنّ الجلسة العامّة القضائيّة تولّت النظر في ملفات الطعون الخمس المقدّمة بوصفها محكمة درجة ثانية والتي تسلّطت على الأحكام الصادرة عن قضاء الدرجة الأولى.

    وقال " إنّ الجلسة العامّة تولّت تلقّي المرافعات بخصوص الطعون المذكورة وإثر حجزها الملفات للمداولة قرّرت رفض جميع الطعون المقدّمة لديها لينتهي بذلك طور النزاع القضائي فيما يتعلّق بنتائج الدور الأول للانتخابات الرئاسيّة، كما تلقّى المكتب الخاص بالطعون يوم 26 سبتمبر 5 ملفات طعن بالاستئناف، ضد الأحكام الصادرة في الطور الأول تمّ تقديمها باسم المترشّحين حاتم بولبيار والناجي جلول ويوسف الشاهد وسليم الرياحي وسيف الدين مخلوف.

    يذكر أنّ هذا الطور الاستئنافي هو الطور القضائي النهائي بخصوص نزاع نتائج الدور الأول للانتخابات الرئاسية لسنة 2019 .

    وبقرارات المحكمة الادارية الباتة، يثبت مرور المرشحين قيس سعيد ونبيل القروى الى الدور الثاني للانتخابات الرئاسية المزمع اجراؤه يوم 13 أكتوبر القادم، على أن تعلن الهيئة العليا للانتخابات لاحقا عن الرزنامة التفصيلية لهذا الدور.

    وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات قد قررت إجراء انتخابات رئاسية سابقة لأوانها، بعد وفاة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي. وقد تولى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر منصب قائم بأعمال رئيس الجمهورية وذلك لمدة 90 يوما الى غاية تسليم المهام الى رئيس جمهورية منتخب.

    وأسفر الدور الأول الذي جرى في 15 سبتمبر الجاري، عن تصدر المستقل قيس سعيد ورئيس حزب قلب تونس نبيل القروي النتائج، دون أن يتمكن أحدهما من الحصول على الأغلبية المطلوبة، مما جعل هيئة الانتخابات تقرر إجراء دور ثان بينهما.



    اقرأ أيضا