× logo-ifm
  • الصور
  • الأخبار
  • منوعات
  • البرمجة
  • تسجيلات
  • الفيديو

  • نابل: توقعات ببلوغ الإنتاج 8 آلاف طن من الكاكوية خلال الموسم الحالي

    نابل: توقعات ببلوغ الإنتاج 8 آلاف طن من الكاكوية خلال الموسم الحالي

    أوشك موسم جني الكاكوية في معتمدية الهوارية من ولاية نابل على الانتهاء حيث من المنتظر أن ينتهي منتصف شهر ديسمبر القادم لتبلغ صابة هذا الموسم حوالي 8 آلاف طن مقابل 6 آلاف طن خلال الموسم الفارط، وفق تقديرات الاتحاد المحلي للفلاحة والصيد البحري في الهوارية.  

    وأوضح رئيس الاتحاد خميس بوعيشة الثلاثاء، أن معتمديات شمال ولاية نابل وخاصة معتمدية الهوارية تنفرد بزراعة الكاكوية وهي من المحاصيل الزيتية من فصيلة البقوليات، مضيفا أن زراعتها تحتاج إلى تربة رملية والى كميات هامة من المياه العذبة.

    واعتبر ارتفاع كلفة الانتاج من بين أبرز الإشكاليات التي يعاني منها مزارعو الكاكوية نظرا لغلاء البذور والأسمدة العضوية المستعملة لإنجاح الموسم وضمان جودة المنتوج، لافتا الى أنه رغم تعدد الإشكاليات فإن المحصول تحسن مقارنة بالسنوات الفارطة نظرا لنزول كميات هامة من الأمطار في الجهة.

    وتحدّث بوعيشة في هذا السياق، عن معاناة الفلاحين من تكاثر أعداد الخنزير البري الذي يهدد محصول الكاكوية بشكل يومي، داعيا السلط المعنية لتمكينهم من رخص شراء ومسك بنادق صيد لحماية محاصيلهم.

    وأضاف أن الخنزير الوحشي يلحق تخريبا بمنتوجهم مما تسبّب لهم في خسائر مادية فادحة وخاصة بالمناطق المتاخمة للغابات على غرار " زاوية المقايز" و"بوكريم" و" بني خيرة"، مطالبا بضرورة التكثيف من الحملات لإبادة هذا الحيوان الذي يهدد القطاع الفلاحي في الجهة.

    وذكر أن تسييج الغابات المجاورة للمناطق الفلاحية من بين الحلول التي اقترحها الاتحاد المحلي للفلاحة للحد من معاناة الفلاحين.

    وللإشارة فان المساحات المزروعة بالكاكوية في الجهة تناهز 2000 هكتار وتضم عدة أصناف على غرار اللوزية والطرابلسية والحمصية والعربي وتنطلق عملية البذر بداية من النّصف الأخير من شهر ماي الى غاية أواخر شهر جوان حسب جاهزية الارض لتنطلق عملية الجني بداية شهر نوفمبر من كل سنة.


    اقرأ أيضا